الإنتخابات البرلمانية بولاية زاكسن أنهالت لعام ۲۰۱٦ لقد خسر الجميع أصواتا إنتخابية ما عدا حزب البديل من أجل ألمانيا

مع خسارة التحالف الحكومي الحالي بين الحزب المسيحي الديمقراطي و الحزب الديمقراطي الإجتماعي بولاية زاكسن أنهالت لأغلبيته البرلمانية٬ سيتوجب عليهما إختيار شريك آخر من بين الأحزاب التي شاركت في الإنتخابات من اجل الحصول علي الأغلبية اللازمة لتشكيل حكومة الولاية. و لذلك يطرح سؤال هام عن مدي جاهزية حزب الخضر/ تحالف التسعين للعب ذلك الدور خاصة مع حصوله علي نسبة ضئيلة من الأصوات والتي مكنته من دخول البرلمان بصعوبة
الرابح الأكبر في الأنتخابات هو حزب البديل من أجل ألمانيا حيث حصل علي نسبة مرتفعة للغاية من الأصوات و بذلك أصبح ثاني أكبر قوة سياسية ممثلة في برلمان ولاية زاكسن أنهالت

ستواجه ولاية زاكسن أنهالت صعوبة بالغة عند البدء بتشكيل الحكومة حيث مع اعلان النتائج تبين خسارة التحالف الحكومي الحالي لأغلبيته البرلمانية حيث حاز الحزب المسيحي الديمقراطي علي نسبة ۲۹٫۸ بالمئة من الأصوات بخسارة طفيفة عن نسبته السابقة في إنتخابات عام ۲۰۱۱ و التي بلغت ۳۲٫٥ بالمئة بينما حصل شريكه في الإتلاف الحكومي الحزب الديمقراطي الإجتماعي علي نسبة ۱۰٫٦ بالمئة من الأصوات بفارق ۱۰٫۹ بالمئة عن نسبته في إنتخابات عام ۲۰۱۱

و من أجل استعادة قدرتهم علي تشكيل الحكومة ينبغي علي كلا الحزبين السعي نحو ضم حزب آخر لتحالفهما. هذا ومن الممكن أن ينضم حزب الخضر/ تحالف التسعين  والذي حازعلي نسبة ٥٫۲ بالمئة من الأصوات لهذا التحالف الحكومي

من ناحية أخري٬ إستطاع حزب اليسار الحصول علي نسبة ۱٦٫۳ بالمئة من الأصوات ليصبح ثالث أكبر قوة سياسية في الولاية. و يبقي الرابح الأكبر و مفاجأة هذه الإنتخابات هو حزب البديل من أجل ألمانيا والذي تمكن من الحصول علي نسبة ۲٤٫۲ بالمئة من الأصوات و تعتبر تلك هي المرة الأولي التي يشارك فيها الحزب في إنتخابات ولاية زاكسن أنهالت

و علي النقيض ٬ لم يتمكن الحزب الديمقراطي الحر من الحصول علي النسبة المطلوبة لدخول البرلمان. حيث حصل الحزب علي نسبة ٤٫۹ بالمئة فقط من الأصوات و هي أقل من الحد الأدني اللازم لدخول البرلمان و المحدد بنسبة ٥ بالمئة

مؤشر إيجابي لنسبة التصويت

أدلي ٦۱٫۱ بالمئة من الناخبين بأصواتهم في إنتخابات الولاية و ذلك بزيادة تقترب من ۱۰ بالمئة عن عدد المشاركين في إنتخابات الولاية السابقة لعام ۲۰۱۱

أسس تشكيل الحكومة بولاية زاكسن أنهالت وفقا للدستور٬ فإنه ينبغي أن تنعقد أولي جلسات البرلمان في موعد أقصاه الثاني عشر من أبريل القادم و وفقا للعادة يتم إنتخاب رئيس وزراء الولاية في تلك الجلسة التأسيسية للبرلمان. و من ناحية أخري٬ إذا لم يتم التوصل الي تحالف حكومي جديد بذلك الوقت٬ فستبقي الحكومة الحالية كحكومة لتسييرالأعمال

Mehr Politik in Sachsen-Anhalt